خطير…مكناس تهتز بعد العثور على جثة محروقة وبدون رأس والمتهمان تلميذ وطالب

ذكرت مصادر ان مدينة مكناس عاشت على وقع استنفار أمني، وذلك على خلفية العثور على جثة خمسيني محترقة ومتفحمة مفصولة الرأس، وبحسب بعض المعلومات فإنه قد توقيف شخصين يبلغان من العمر 20و21 سنة تلميذ بالتكوين المهني وطالب جامعي، وذلك للإشتباه بهما في انهما على علاقة بالواقعة الخطيرة، وقد توقيف المعنيين بالامر بعد تحريات و ابحاث دقيقة، باشرتها المصالح الأمنية بالعاصمة الإسماعيلية، أمس بعد علمها بالجريمة البشعة، هذا وقد تم حجز أداة الجريمة والعثور على الرأس المفصولة، وبعض من عينات الدم التي وجدت على ثياب تعود للمشتبه بهما.
ورجحت المعطيات الأولية حسب بلاغ لولاية امن مكناس، ان يكون الدافع الذي يقف وراء هذه الجريمة جنسيا.

شارك معنا اخر مستجدات